Title

منانغاغوا يؤدي اليمين الدستورية رئيسًا لزيمبابوي

0 تعليق 100 ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح


أدّى إمرسون منانغاغوا، اليوم الأحد، اليمين الدستورية رئيسًا لزيمبابوي، بعد فوزه في انتخابات الرئاسة التي جرت الشهر الماضي.

وتعالت أصوات مناصريه بالهتافات أثناء مراسم تنصيبه رئيسًا للبلاد، والتي جاءت متأخرة بسبب اعتراض المعارضة على نتائج التصويت.

وتسلم منانغاغوا(75 عامًا) السلطة بشكل مؤقت في نوفمبر  العام الماضي، عقب استقالة روبرت موغابي، تحت ضغط عسكري، وفاز بالانتخابات الرئاسية التي جرت في 30 يوليو الماضي.

والجمعة، أيدت المحكمة الدستورية في زيمبابوي إعلان فوز منانغاغوا في الانتخابات، بعد رفضها طعن المعارضة على نتيجة الانتخابات بدعوى "التزوير".

ومطلع الشهر الجاري، أعلنت لجنة الانتخابات في زيمبابوي، فوز منانغاغوا" من حزب "زانو" (الجبهة الوطنية)، بـ 50.8 بالمئة من أصوات الناخبين، فيما حصل مرشح حزب حركة التغيير الديمقراطي نيلسون شاميسا على 44.3 بالمئة.

ويرى أنصار حزب "الحركة من أجل التغيير الديمقراطي" المعارض، أن الانتخابات "تم تزويرها"، وأن النتائج الحقيقية "لمصلحتهم".

وكانت تلك هي أول انتخابات تجرى في البلاد منذ عزل الرئيس السابق روبرت موغابي في نوفمبر  2017، الذي حكم البلاد نحو 4 عقود.

وعمل "منانغاغوا" قبل وصوله الرئاسة، نائبا أول للرئيس السابق موغابي منذ ديسمبر 2014. 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق