Title

تحديد قيود لتلقي اللقاح .. والإصابة بـ(حمى الضنك) قد تشكل مناعة ضد كورونا

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تحديد قيود لتلقي اللقاح .. والإصابة بـ(حمى الضنك) قد تشكل مناعة ضد كورونا

في السياسة 23 سبتمبر,2020 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

ـ السعودية تسمح بأداء العمرة من داخل المملكة
ـ وفيات وإصابات جديدة في الكويت والإمارات وقطر
ـ تحذير من انتشار سريع للفيروس في الأردن
ـ الوفيات تلامس 200 ألف في أميركا
ـ كندا تتعاقد مع شركتين عملاقتين لتزويدها باللقاح
ـ المكسيك تنجح في زراعة رئتين جديدتين لأحد المرضى
ـ بريطانيا لا تستبعد فرض إجراءات إغلاق مرة أخرى
ـ الإصابات في فرنسا تتجاوز 10 آلاف للمرة السادسة
ـ ألمانيا تستبعد الإسراع بالتصريح بالمصل في حال التوصل إليه
ـ فنلندا تغلق حدودها مع السويد

موسكو ـ عواصم ـ وكالات:
قال رئيس قسم المناعة السريرية والحساسية في جامعة سيتشينوف الروسية، ألكسندر كاراؤلوف، إن القيود المفروضة على التطعيم تشمل مجموعة صغيرة من الأشخاص، التي تعاني من نقص المناعة الأولية. وأشار كاراؤلوف لقناة “آر تي”: “لن تمنع أمراض المناعة الذاتية والروماتيزم وحتى الأورام تلقي اللقاح”. وردا على سؤال حول إمكانية تلقي لقاح ضد كورونا والإنفلونزا في الوقت نفسه، نصح الخبير بتلقي لقاح ضد الإنفلونزا الآن. وقال: “بعد أربعة أسابيع سيصبح بإمكانكم تلقي لقاح ضد كورونا (سبوتنيك V)، الذي يتضمن حقنتين بفارق واحد وعشرين يومًا. ويمكن للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بجرثومة المكورات الرئوية تلقي لقاح المكورات الرئوية الآن أيضا”. من جهة أخرى، قد يتشكل لدى الأشخاص الذين أصيبوا بحمى الضنك مناعة ضد كوفيد19. ونقلت وكالة “رويترز” عن دراسة غير منشورة أجراها أستاذ في جامعة ديوك، ميجيل نيكوليليس، أنه في المناطق التي تم فيها تسجيل حالات تفشي حمى الضنك في السنوات الأخيرة، يكون انتشار فيروس كورونا أبطأ. وقال العالم الأميركي: “هذا الاكتشاف المذهل يثير احتمالية مثيرة للاهتمام للتفاعل المناعي المتبادل بين الأنماط المصلية لفيروس حمى الضنك وفيروس (سارس كوف2) وفقا لنيكوليليس إن الناس يمكن أن يكتسبوا مستوى معينًا من المناعة ضد كوفيد19 بفضل لقاح حمى الضنك، إذا تم تأكيد ذلك. وقد أظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا أن إجمالي عدد الإصابات في أنحاء العالم تجاوز 8ر31 مليون كما أظهرت أن عدد الوفيات بلغ 976 ألفا و 857 حالة.

خليجيا، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن السعودية سمحت بأداء مناسك العمرة من داخل المملكة اعتبارا من الرابع من أكتوبر. وأضافت الوكالة أن المملكة ستسمح للمواطنين والمقيمين بها بأداء العمرة بطاقة 30 في المئة، أو ستة آلاف حاج في اليوم، لمراعاة الإجراءات الصحية الاحترازية. وقالت وكالة الأنباء السعودية إن المملكة ستسمح للمعتمرين من الخارج بأداء المناسك اعتبارا من أول نوفمبر. بدورها، أعلنت وزارة الصحة في الكويت تسجيل حالتي وفاة جديدتين و616 إصابة جديدة بالفيروس. فيما أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة تسجيل حالة وفاة جديدة و1083 إصابة. كما أعلنت وزارة الصحة القطرية تسجيل حالة وفاة و258 إصابة جديدة بالفيروس. الى ذلك، أعلنت وزارة الصحة والبيئة العراقية تسجيل 4724 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليصل العدد الإجمالي للمصابين إلى 327580 حالة في جميع أنحاء العراق. بدوره، سجل الأردن 634 إصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى عدد يومي منذ بداية تفشي الوباء في مارس ، وحذر مسؤولو الصحة من أن الفيروس المستجد ينتشر بسرعة في جميع أنحاء الأردن. وفي ، أعلنت وزارة الصحة والسكان تسجيل 113 إصابة إضافية بفيروس كورونا و19 حالة وفاة.

دوليا، أعلنت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل ستة ملايين و825697 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بزيادة 39345 حالة عن إحصائها السابق وقالت إن عدد حالات الوفاة زاد 438 إلى 199462. في السياق، وافقت شركتا الأدوية العملاقتان “جلاكسو سميث كلاين” و”سانوفي” على تزويد كندا بما يصل إلى 72 مليون جرعة من لقاح محتمل مضاد لكوفيد19، مع تسابق الحكومات على شراء إمدادات من العلاجات غير المثبتة على أمل ضمان الإمدادات من أي لقاح ناجح. الى ذلك، نجح أطباء مكسيكيون في إجراء أول عملية زرع لرئتين في أميركا اللاتينية لأحد الناجين من فيروس كورونا، حسبما قال مستشفى كريستوس موجيرزا في مدينة مونتيري بشمال العاصة مكسيكو سيتى. وقال الطبيب مانويل وونج جاين: “بدون الزرع، كان متوسط العمر المتوقع للمريض صفر.
الآن لديه فرصة جديدة للحياة”.

من جهته، حذر وزير الخارجية البريطاني دومنيك راب من أنه من الممكن فرض إجراءات إغلاق مرة ثانية في حال أخفقت الإجراءات الجديدة التي أعلن عنها رئيس الوزراء بوريس جونسون في السيطرة على فيروس كورونا. وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن راب قال إن فرض إغلاق مرة ثانية” هو ما نريد تجنبه”، ولكنه يبقى خيارا لدى الحكومة في حال أخفقت بقية الخيارات. من جانبها سجلت فرنسا مرة أخرى أكثر من عشرة آلاف إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا للمرة السادسة في 12 يوما. وفي ألمانيا، استبعد وزير الصحة ينس شبان سرعة إصدار تصريح لمصل كورونا في حال تم التوصل إليه. وقال الوزير المنتمي إلى حزب المستشارة انجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، في فرانكفورت إن السرعة ليست لها الأولوية الرئيسية في تطوير المصل بل الأمان والفعالية. الى ذلك، أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية الفنلندية، كيرسي بيمي، أن فنلندا ستغلق حدودها للسياحة مع السويد والنرويج اعتبارا من 28 سبتمبر الجاري بسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا. على صعيد متصل، أعلنت وزارة الصحة الهندية تسجيل 83 ألفا و 527 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي حالات الاصابة بالفيروس خمسة ملايين و 646 ألفا و و10 حالات.

الاولي 2020-09-23

ـ السعودية تسمح بأداء العمرة من داخل المملكة
ـ وفيات وإصابات جديدة في الكويت والإمارات وقطر
ـ تحذير من انتشار سريع للفيروس في الأردن
ـ الوفيات تلامس 200 ألف في أميركا
ـ كندا تتعاقد مع شركتين عملاقتين لتزويدها باللقاح
ـ المكسيك تنجح في زراعة رئتين جديدتين لأحد المرضى
ـ بريطانيا لا تستبعد فرض إجراءات إغلاق مرة أخرى
ـ الإصابات في فرنسا تتجاوز 10 آلاف للمرة السادسة
ـ ألمانيا تستبعد الإسراع بالتصريح بالمصل في حال التوصل إليه
ـ فنلندا تغلق حدودها مع السويد

موسكو ـ عواصم ـ وكالات:
قال رئيس قسم المناعة السريرية والحساسية في جامعة سيتشينوف الروسية، ألكسندر كاراؤلوف، إن القيود المفروضة على التطعيم تشمل مجموعة صغيرة من الأشخاص، التي تعاني من نقص المناعة الأولية. وأشار كاراؤلوف لقناة “آر تي”: “لن تمنع أمراض المناعة الذاتية والروماتيزم وحتى الأورام تلقي اللقاح”. وردا على سؤال حول إمكانية تلقي لقاح ضد كورونا والإنفلونزا في الوقت نفسه، نصح الخبير بتلقي لقاح ضد الإنفلونزا الآن. وقال: “بعد أربعة أسابيع سيصبح بإمكانكم تلقي لقاح ضد كورونا (سبوتنيك V)، الذي يتضمن حقنتين بفارق واحد وعشرين يومًا. ويمكن للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بجرثومة المكورات الرئوية تلقي لقاح المكورات الرئوية الآن أيضا”. من جهة أخرى، قد يتشكل لدى الأشخاص الذين أصيبوا بحمى الضنك مناعة ضد كوفيد19. ونقلت وكالة “رويترز” عن دراسة غير منشورة أجراها أستاذ في جامعة ديوك، ميجيل نيكوليليس، أنه في المناطق التي تم فيها تسجيل حالات تفشي حمى الضنك في السنوات الأخيرة، يكون انتشار فيروس كورونا أبطأ. وقال العالم الأميركي: “هذا الاكتشاف المذهل يثير احتمالية مثيرة للاهتمام للتفاعل المناعي المتبادل بين الأنماط المصلية لفيروس حمى الضنك وفيروس (سارس كوف2) وفقا لنيكوليليس إن الناس يمكن أن يكتسبوا مستوى معينًا من المناعة ضد كوفيد19 بفضل لقاح حمى الضنك، إذا تم تأكيد ذلك. وقد أظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا أن إجمالي عدد الإصابات في أنحاء العالم تجاوز 8ر31 مليون كما أظهرت أن عدد الوفيات بلغ 976 ألفا و 857 حالة.

خليجيا، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن السعودية سمحت بأداء مناسك العمرة من داخل المملكة اعتبارا من الرابع من أكتوبر. وأضافت الوكالة أن المملكة ستسمح للمواطنين والمقيمين بها بأداء العمرة بطاقة 30 في المئة، أو ستة آلاف حاج في اليوم، لمراعاة الإجراءات الصحية الاحترازية. وقالت وكالة الأنباء السعودية إن المملكة ستسمح للمعتمرين من الخارج بأداء المناسك اعتبارا من أول نوفمبر. بدورها، أعلنت وزارة الصحة في الكويت تسجيل حالتي وفاة جديدتين و616 إصابة جديدة بالفيروس. فيما أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة تسجيل حالة وفاة جديدة و1083 إصابة. كما أعلنت وزارة الصحة القطرية تسجيل حالة وفاة و258 إصابة جديدة بالفيروس. الى ذلك، أعلنت وزارة الصحة والبيئة العراقية تسجيل 4724 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليصل العدد الإجمالي للمصابين إلى 327580 حالة في جميع أنحاء العراق. بدوره، سجل الأردن 634 إصابة جديدة بفيروس كورونا، في أعلى عدد يومي منذ بداية تفشي الوباء في مارس ، وحذر مسؤولو الصحة من أن الفيروس المستجد ينتشر بسرعة في جميع أنحاء الأردن. وفي مصر، أعلنت وزارة الصحة والسكان تسجيل 113 إصابة إضافية بفيروس كورونا و19 حالة وفاة.

دوليا، أعلنت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل ستة ملايين و825697 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بزيادة 39345 حالة عن إحصائها السابق وقالت إن عدد حالات الوفاة زاد 438 إلى 199462. في السياق، وافقت شركتا الأدوية العملاقتان “جلاكسو سميث كلاين” و”سانوفي” على تزويد كندا بما يصل إلى 72 مليون جرعة من لقاح محتمل مضاد لكوفيد19، مع تسابق الحكومات على شراء إمدادات من العلاجات غير المثبتة على أمل ضمان الإمدادات من أي لقاح ناجح. الى ذلك، نجح أطباء مكسيكيون في إجراء أول عملية زرع لرئتين في أميركا اللاتينية لأحد الناجين من فيروس كورونا، حسبما قال مستشفى كريستوس موجيرزا في مدينة مونتيري بشمال العاصة مكسيكو سيتى. وقال الطبيب مانويل وونج جاين: “بدون الزرع، كان متوسط العمر المتوقع للمريض صفر.
الآن لديه فرصة جديدة للحياة”.

من جهته، حذر وزير الخارجية البريطاني دومنيك راب من أنه من الممكن فرض إجراءات إغلاق مرة ثانية في حال أخفقت الإجراءات الجديدة التي أعلن عنها رئيس الوزراء بوريس جونسون في السيطرة على فيروس كورونا. وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن راب قال إن فرض إغلاق مرة ثانية” هو ما نريد تجنبه”، ولكنه يبقى خيارا لدى الحكومة في حال أخفقت بقية الخيارات. من جانبها سجلت فرنسا مرة أخرى أكثر من عشرة آلاف إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا للمرة السادسة في 12 يوما. وفي ألمانيا، استبعد وزير الصحة ينس شبان سرعة إصدار تصريح لمصل كورونا في حال تم التوصل إليه. وقال الوزير المنتمي إلى حزب المستشارة انجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، في فرانكفورت إن السرعة ليست لها الأولوية الرئيسية في تطوير المصل بل الأمان والفعالية. الى ذلك، أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية الفنلندية، كيرسي بيمي، أن فنلندا ستغلق حدودها للسياحة مع السويد والنرويج اعتبارا من 28 سبتمبر الجاري بسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا. على صعيد متصل، أعلنت وزارة الصحة الهندية تسجيل 83 ألفا و 527 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليبلغ إجمالي حالات الاصابة بالفيروس خمسة ملايين و 646 ألفا و و10 حالات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق