Title

زاخاروفا: المركز الروسي التركي في قره باغ لا علاقة له بقواتنا لحفظ السلام

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

صرحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بأن المركز الروسي التركي لمراقبة وقف إطلاق النار في قره باغ، لا علاقة له بمهمة قوات حفظ السلام الروسية هناك.

وقالت زاخاروفا في حديث لقناة "روسيا 24" اليوم الثلاثاء: "وردت معلومات منقولة عن الخارجية الروسية حول إقامة مركز مشترك مع تركيا مقره في أذربيجان".

وتابعت: "يجب أن يكون من الواضح هنا أن الحديث لا يدور عن أنشطة حفظ السلام المذكورة في الإعلان المشترك، وإنما عن مهمة أخرى، وجزء آخر من الجهود المشتركة، ويجب التفريق بين هذين المسارين المختلفين".

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن مصدر في وزارة الخارجية قوله، إن الدور التركي في جهود السلام بقره باغ سيقتصر على المشاركة في عمل مركز مراقبة على وقف إطلاق النار، وليس له علاقة مباشرة بقوة حفظ السلام الروسية.

وقال المصدر إنه "من المقرر أن يقوم العسكريون الروس مع نظرائهم الأتراك من هذا المركز، بمتابعة وقف إطلاق النار باستخدام الوسائل التقنية المتوفرة لديهم".

وأوضح أن قوات حفظ السلام، التي ستنتشر على امتداد خط التماس في قره باغ وفي ممر لاتشين الواصل بين قره باغ وأرمينيا هي قوات روسية.

المصدر: تاس

تابعوا RT علىRT
RT

أخبار ذات صلة

0 تعليق